هوانغ وو سوك تمسك بموقفه من بحثه حول خلايا المنشأ (رويترز-أرشيف)
أعلنت لجنة تحقيق كورية جنوبية أنه جرى عمدا تزوير نتائج خاصة ببحث عن تكوين خلايا منشأ نشر العام الماضي.
 
وقال أعضاء اللجنة من جامعة سول الوطنية والمكونة من تسعة أشخاص إن خبير خلايا المنشأ هوانغ وو سوك اختلق بصورة متعمدة نتائج أبحاثه, واصفين ذلك التصرف بأنه "عمل مدمر" للمؤسسة العلمية.
 
وأشار تقرير اللجنة الأوّلي إلى أن هوانغ أنتج خطين لخلايا المنشأ واستخدمهما للزعم بإنتاج 11 خطا لهذه الخلايا.
 
وفي أول رد فعل على نتائج اللجنة عبرت حكومة سول عن خيبة أملها بشأن فضيحة البحث, مشيرة إلى أنها ستوقف تمويلها للمشروع.
 

وقالت وزارة العلوم والتقنية في بيان لها إن الحكومة تثق في نتائج لجنة التحقيق, معتبرة أنه من الضروري اتخاذ بعض الإجراءات من ضمنها إيقاف التمويل.

 
وكان هوانغ وفريق بحثه قد زعموا أنهم نجحوا في استخلاص خطوط خلايا المنشأ من أجنة بشرية مستنسخة, ما يفتح الباب أمام إمكانية استخدام تلك الخلايا للنمو كأعضاء محددة وأنسجة لعلاج الأمراض التي لا يتسنى علاجها حاليا.
 
كما تمسك الباحث هوانغ قبل نحو أسبوعين بموقفه من إعلانه حول امتلاكه دليلا على أن فريقه استطاع تكوين خلايا المنشأ. وأعلن أنه سيكشف النقاب عن ذلك الدليل قريبا, مشيرا إلى أنه يجري إذابة خلايا المنشأ المجمدة لتحليلها وأنه بانتظار النتائج.
 
يشار إلى أن هذه القضية وجدت أصداء واسعة النطاق بسبب الجدل المثار بشأن أبحاث تلك الخلايا والتي زادت من مكانة كوريا الجنوبية، وتحول فيها هوانغ إلى بطل شعبي.

المصدر : وكالات