شادي الأيوبي
أعلن في أثينا عن عقار جديد قام باكتشافه باحث يوناني يعتمد على تنبيه نظام المناعة لدى الأشخاص المصابين بالسرطان، ويعطي الأمل لهؤلاء في حياة أطول.

وحسب ما أعلنه مكتشف العقار د. كوستاس كوسماتوبولوس رئيس معهد باريس الطبي للأبحاث، فقد تمت تجربة العقار على حوالي 60 مريضا بالسرطان في مراحله الأخيرة، وأثبتت التجارب أن 75% من المرضى بقوا على قيد الحياة سنة كاملة على الأقل، في حين كانت التقديرات الافتراضية تعطيهم من ستة أشهر إلى تسعة أشهر، كما أظهر جميع المرضى انتعاشا في أجهزتهم المناعية، دون أي أعراض جانبية.

النتائج التي ظهرت للعقار الجديد مشجعة للمزيد من البحوث، مع أنها لا تقدم علاجا جذريا للسرطان، ومع ذلك فقد أظهرت النتائج استقرارا في حالات 30% من المرضى، من بين حالات الإصابة مريضة بسرطان الثدي استقرت حالتها لمدة سنتين، ويبدو أن الخطوات القادمة ستركز على مقارنة تجارب الحقن بالعقار الجديد للتمكن من تقدير نتائجها.

ولن تكون النتائج جاهزة قبل حوالي أربع سنوات وستمثل خلاصة لتجربة العقار على مرضى بالسرطان من اليونان وفرنسا وألمانيا وهولندا، لتعطي بعدها الضوء الأخضر لانتشار وتداول العقار.

________
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة