أظهرت دراسة جديدة أنه قد يكون للتبغ فائدة واحدة على الأقل هي حماية الإنسان من الإصابة بمرض باركنسون. 
  
وأفادت الدراسة التي نشرت على موقع مجلة "أنالز أوف نيورولوجي" المتخصصة في الأمراض العصبية أن "العديد من الدراسات أظهرت أن للتدخين فائدة في الحماية من مرض باركنسون" رغم أن بعض الباحثين يقول إن هذا قد يرجع لعوامل وراثية.
 
وتوصل باحثون في مؤسسة كارولينسكا الطبية الرائدة إلى هذه النتيجة بعد دراسة السجلات الطبية وسجلات الوفاة لتوأمين سويديين كان أحدهما مدخنا والآخر غير مدخن.
  
واستخلص العلماء أنه لا علاقة بين مرض باركنسون وتناول الكحول أو القهوة أو المكان الذي يعيش فيه الشخص. إلا أن المدخنين أقل تأثرا به على ما يبدو, مما يؤكد حسب الباحثين أن "التدخين فيه عامل حماية من مرض باركنسون".


المصدر : الفرنسية