الزهايمر خطر يهدد الولايات المتحدة
آخر تحديث: 2004/6/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/6/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/18 هـ

الزهايمر خطر يهدد الولايات المتحدة

يعد مرض الزهايمر الذي أصيب به الرئيس الأميركي الراحل رونالد ريغان لعقد من الزمان حتى وفاته، مشكلة متنامية في الولايات المتحدة ومعظم البلدان المتقدمة مع تزايد أعداد المتقدمين في السن.

ويقدر عدد المصابين بالمرض في الولايات المتحدة وحدها بخمسة ملايين شخص ويتوقع الخبراء أن يصل العدد إلى 16 مليون مصاب بحلول عام 2050 في حين يبلغ عدد المصابين في جميع أنحاء العالم 15 مليون شخص.

ويعاني المريض بالزهايمر من فقدان الذاكرة ويتطور المرض سريعا بحيث يعجز المصاب عن التعرف على الأماكن والأقارب كما يعجز المريض عن العناية بنفسه، وقد يؤدي المرض الذي لم يكتشف علاجه بعد إلى الوفاة.

وأوضح تقرير نشر في أبريل/نيسان الماضي أن النساء المصابات بالمرض يعشن ما يقارب ستة أعوام بينما يعيش الرجال المصابون نحو أربع سنوات.

وقد عاش ريغان عشرة أعوام بعد اكتشاف إصابته بالمرض ووجهت زوجته نانسي في مايو/أيار الماضي نداء شجعت فيه إجراء أبحاث مثيرة للجدل على خلايا المنشأ قائلة إنها قد تساعد على التوصل إلى علاج للمرض الذي أصاب زوجها.

ويمكن للعلاج أن يساعد على إبطاء تطور المرض ولكن لا يمكن الشفاء منه، ويكتشف المرض بوجود رقع وكتل حول وداخل خلايا المخ. وبموت الخلايا العصبية يتقلص المخ ويفقد مظهره المتجعد.

ويصيب الزهايمر نحو 10% من الناس فوق سن 65 عاما كما يصيب نحو نصف من تعدوا سن 85 عاما ويحتل المرتبة التاسعة لأسباب الوفاة بين الذين بلغوا أو تعدوا سن الخامسة والستين. وقد سمي المرض باسم العالم الألماني الذي اكتشفه عام 1906.

المصدر : رويترز