أميركيون مصابون بالإيدز يحصلون على الأدوية بصعوبة
آخر تحديث: 2004/4/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/4/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/17 هـ

أميركيون مصابون بالإيدز يحصلون على الأدوية بصعوبة

قال أطباء وناشطون إن ميزانيات التقشف للولايات الأميركية أجبرت حوالي 800 مصاب بمرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) على تسجيل أنفسهم في قوائم الانتظار للحصول على أدوية لإنقاذ حياتهم، وإن من المرجح أن يزداد عددهم.

وأضافوا أنه في حين يتركز اهتمام العالم على إرسال أدوية الإيدز إلى أفريقيا ومناطق أخرى فقيرة في العالم، فإن صعوبات الحصول على العلاج تزداد في الولايات المتحدة.

وقال أطباء ومسؤولون إنه حتى المرضى الذين تشملهم برامج مساعدة عقاقير الإيدز في الولايات يواجهون صعوبات مثل القيود على عدد طلبات الأدوية التي يمكنهم الحصول عليها كل شهر. واجتمع أطباء أمس الثلاثاء لطلب النصيحة بشأن أسعار العقاقير وسبل تمويل برامج لتوفيرها.

وزادت مخاوف الأطباء والناشطين بعد أن رفعت شركة "أبوت لابراتوريز" سعر عقار "نورفير" -وهو دواء رئيسي لعلاج الإيدز بنسبة 400%- في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وتقول شركات الأدوية إن أسعار العقاقير تعكس تكاليف أبحاث وتصنيع أدوية الإيدز. وقال مسؤولون أميركيون إن التكلفة السنوية لمجموعة الأدوية التي تخمد أثر الفيروس المسبب للمرض تتراوح بين 20 إلى 25 ألف دولار.

المصدر : رويترز