طبيب شوارع باكستاني يفحص طفلا
في حين ينتظر مرضى آخرون دورهم (الجزيرة نت)

مهيوب خضر-إسلام آباد

أينما تزاحمت الأقدام في مدن وقرى باكستان يجد أطباء الشوارع ضالتهم في تصيد مرضاهم عبر لوحات دعائية براقة توحي للوهلة الأولى أن ثمة خبراء في الطب لم يحالفهم الحظ رضوا بعيادات متواضعة في الهواء الطلق.

الفقر والجهل سببان كافيان يجعلان المرضى يصطفون حول أطباء الشوارع أو ما يطلق عليهم أطباء الخبرة العامة ليخففوا عنهم آلامهم بأسعار تنافسية تقل عن ربع تكلفة العلاج عند غيرهم من الأطباء المؤهلين علميا.

وأغلبية هؤلاء المعالجين هم من الأميين أو خريجي الابتدائية في أحسن الأحوال، ودخلوا هذه المهنة بإحدى طريقتين: إما بالوراثة عن آبائهم وأجدادهم أو من خلال التدرب في عيادات طبية.

واللافت للنظر أن أطباء الشوارع هؤلاء يدعون التخصص حتى أن بعضهم يجري عمليات جراحية في مجال عمله ولا يبالي, ويستهزئون في المقابل بزملائهم من أصحاب العيادات متهمين إياهم بالاتجار بالمواطنين.

وما إن حاولت كاميرا الجزيرة نت التقاط بعض الصور لهؤلاء حيث يتخذون من جسر للمشاة مقرا لهم في مدينة راولبندي القريبة من العاصمة إسلام آباد، حتى انتفض بعضهم موليا, والآخر بادر بالشجار معنا بسبب أننا جئنا لنكتب عنهم ونقطع أرزاقهم, مما اضطرنا للتصوير في وقت لاحق.

طبيب شوارع في راولبندي يشير
بيده رافضا تصويره (الجزيرة نت)
ينتشر أطباء الشوارع في الأماكن الفقيرة من قرى ومدن باكستان ويستخدمون في العادة أدوات طبية ملوثة، منها إبر حُقن بها مئات المرضى مما يتسبب في انتقال أمراض غاية في الخطورة مثل مرض الإيدز حسب بعض المصادر الطبية, هذا علاوة على استخدامهم أدوية وعقاقير منتهية الصلاحية.

وقد حمل الدكتور وكيل حسين الذي يعمل في عيادة قريبة من موقع أطباء الشوارع في المدينة، الحكومة مسؤولية السماح لهؤلاء بمزاولة مهنة الطب وما يسببونه من نشر أمراض خطيرة في المجتمع.

وأشار إلى أن هؤلاء يستخدمون مادة "الهيدروكوتريزون" المهدئة من أجل تخفيف آلام المريض في أسرع وقت ممكن، في حين أن كثرة استخدام هذه المادة تؤثر على جهاز المناعة لدى الإنسان أحيانا وتقضي عليه أحيانا أخرى.

لكن أحد هؤلاء الأطباء قال للجزيرة نت إنه سعيد بمهنته لأنه يساعد المرضى الفقراء, مبديا عدم اكتراثه بملاحقة السلطات الرسمية له مشيرا إلى أن قليلا من مال الرشوة كفيل بضمان استمراره في عمله.

وزارة الصحة العامة في باكستان تشدد من جهتها على أن أطباء الشوارع لهم أثر سلبي كبير على الصحة العامة, وقال نائب رئيس الصحة العامة في إسلام آباد شعيب خان للجزيرة نت إن هؤلاء الأطباء يتسببون في العديد من الأمراض، مشيرا إلى أن الحكومة تدرس حاليا مذكرة قانون جديد لدراسة حالة هؤلاء وتسوية أوضاعهم.
_
____________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة