أعلن باحثون أميركيون أن عناصر غذائية تعتمد على نوع من الفطريات الصينية يمكن أن تساعد المسنين ومن يعانون من الترهل في الشعور بقدر من الحيوية.

وأضاف الباحثون أن من تناولوا هذه المكملات الغذائية زادت قدرتهم على استنشاق الأوكسجين وهم يمارسون التمارين البدنية, وهي إحدى الطرق التي يعتمد عليها الأطباء في تقييم مستوى اللياقة البدنية. كما زادت قدرتهم بشكل طفيف في المشي عن غيرهم ممن حصلوا على عناصر غذائية وهمية.

وأوضح الباحث جيا شي زو أنه بعد 12 أسبوعا من حصول أفراد هذه المجموعة على المكمل الغذائي الذي تنتجه فارمانيكس تحت اسم كوردماكس، زادت لديهم نسبة استنشاق الأوكسجين بنحو 5.5% عند استخدام جهاز لتحريك القدمين أو دراجة لممارسة التمارين البدنية. وبلغت نسبة الزيادة 2.2% لدى المجموعة التي حصلت على مكمل غذائي وهمي.

وقال الباحث أمام اجتماع الجمعية الأميركية لوظائف الأعضاء المنعقد في إطار مؤتمر الحيوية التجريبية للعام 2004 بواشنطن إن هذا يشير إلى أن هذا المنتج يمكن أن يساعد الناس على أن يصبحوا أكثر لياقة. وأضاف أن دراسات أخرى أظهرت أن نفس المنتج يمكن أن يساعد في عملية الأيض أو تحويل الدهون والسكريات إلى طاقة في الجسم.

وتمت الاختبارات على 131 شخصا يتبعون نمطا حياتيا ساكنا وتراوحت أعمارهم بين 40 إلى 70 عاما وأظهرت آثارا متواضعة لكنها واضحة.

والفطر المعروف علميا باسم كورديسيبس سانينسيس يشيع استخدامه في الطب التقليدي الصيني كمقو للقدرة الجنسية ومقاوم للشيخوخة، كما يستعين به بعض الرياضيين الصينيين لتعزيز أدائهم.

المصدر : رويترز