أميركا تستعين بمطاعم الوجبات السريعة لمكافحة البدانة
آخر تحديث: 2004/2/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/2/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/30 هـ

أميركا تستعين بمطاعم الوجبات السريعة لمكافحة البدانة

65% من الأميركيين يعانون شكلا من أشكال البدانة (الفرنسية)
تعهدت وزارة الزراعة الأميركية بأن تشن حربا على البدانة في الولايات المتحدة وقالت إنها ستطلب العون من حليف غير متوقع هو مطاعم الوجبات السريعة.

وقالت آن فينيمان وزيرة الزراعة في مؤتمرها السنوي للسياسة الزراعية الذي يركز أعماله هذا العام على التغذية "أميركا تخسر معركتها ضد البدانة. يجب أن نبذل المزيد لنساعد المستهلكين على اتخاذ قرارات صحية".

ويعاني نحو 65% من الأميركيين من زيادة في الوزن أو بدانة رغم إقبالهم على نظم الحمية الغذائية للحد من الكربوهيدرات وغيرها من أنواع الطعام.

وقالت فينيمان إن مكافحة السمنة تشكل جزءا مهما من مراجعة الوزارة للهرم الغذائي والضوابط الغذائية للعام المقبل وهو تعديل سنوي ينتج عنه خلافات شديدة بين جماعات حماية المستهلك وخبراء التغذية وجمعيات المزارعين ومنتجي الأغذية.

ودعت فينيمان إلى مشاركة العلماء ومنتجي الأغذية وخبراء الصحة لتحسين العادات الغذائية للأميركيين.

تحالف مثير
وساهمت شركات الأطعمة السريعة في المؤتمر الذي كان كبار المسؤولين في مكدونالدز وبيبسيكو متحدثين رئيسيين فيه.

وقدمت مكدونالدز عرضا في المؤتمر عبر شاشة ضخمة عرض عليها إعلانات تجارية للشركة تختتم بعبارة "الطعام الطيب أسلوب في الحياة".

وبدأت صناعة الأغذية السريعة في تعديل قوائم الطعام بحيث تقل نسبة الدهون فيه وتعرض المزيد من أنواع المشهيات والفاكهة والوجبات المنخفضة السعرات.

ويمكن للآباء الذين يشترون وجبات لأبنائهم أن يحصلوا على شرائح التفاح بدلا من البطاطس المقلية والحليب بدلا من المشروبات الغازية. كما طرح قسم الأطعمة المقلية في بيبسيكو شرائح بطاطس مقلية ذات سعرات حرارية ودهون منخفضة.

المصدر : رويترز