ما زال التدخين يودي بحياة 106 آلاف بريطاني سنويا (الفرنسية-أرشيف)
تعتزم الحكومة البريطانية كشف النقاب عن تقرير حول سياسة الصحة العامة قد تعلن بموجبه توسيع نطاق حظر التدخين ليشمل كل الحانات والمقاهي والمطاعم تقريبا.
 
وقال مصدر صحفي بريطاني إن المقترحات ستشمل كل الأماكن التي تقدم الطعام ومنها الكثير من الحانات، لكنها لا ترقى إلى حظر شامل على التدخين في الأماكن العامة.
 
ويشمل تقرير الحكومة البريطانية بشأن الصحة العامة خططا لمواجهة السمنة والتعامل مع أسلوب الشركات الغذائية في استهداف الأطفال عن طريق الإعلانات.

ورفضت وزارة الصحة الإدلاء بتعقيب قبل الإعلان المقرر أن يقدمه اليوم وزير الصحة البريطاني جون ريد.

وأثار النقاش حول حظر التدخين في الأماكن العامة في بريطانيا -أسوة بأيرلندا والنرويج ونيويورك- انقساما شديدا في البلاد.
 
فقد أظهر استطلاع للرأي أجرته مؤسسة أي سي إم لحساب صحيفة غارديان الشهر الماضي أن سبعة تقريبا بين كل عشرة بريطانيين يحبذون فرض هذا الحظر.
 
ويقول مؤيدو الحظر إنه سيحمي الناس من مخاطر التدخين السلبي، لكن شركات التبغ والخمور بما فيها شركات إدارة الحانات تخشى أن تتسبب هذه الاقتراحات في القضاء على أنشطتها.
 
وكان البرلمان الأسكتلندي قرر في وقت سابق من الشهر الجاري حظر التدخين في الأماكن العامة بدءا من العام 2006، كما أقرت مدينة ليفربول الساحلية بشمال بريطانيا في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي حظر التدخين في أماكن العمل. 
 
وحسب هيئة التنمية الصحية انخفضت الوفيات الناجمة عن أمراض مرتبطة بالتدخين على مدى السنوات العشر الماضية، إلا أن التدخين ما زال يودي بحياة حوالي 106 آلاف شخص سنويا في بريطانيا.

المصدر : رويترز