علاقة وثيقة بين السمنة وأمراض القلب لدى الأطفال

علاقة وثيقة بين السمنة وأمراض القلب لدى الأطفال

الرياضة مهمة للوقاية من أمراض القلب
قالت دراسة أعدتها جمعية القلب العالمية ومقرها جنيف إن الأطفال الذين يعانون من السمنة وزيادة الوزن معرضون للإصابة بأزمات قلبية أو سكتة دماغية من ثلاث إلى خمس مرات قبل بلوغ سن الخامسة والستين.

وحذر المركز بمناسبة يوم القلب العالمي الذي يوافق السادس والعشرين من الشهر الحالي من المخاطر الصحية الناجمة عن العادات الغذائية السيئة في مرحلة ما قبل البلوغ.

وقالت المدير التنفيذي للجمعية جانيت فوت إن اليوم العالمي للقلب يركز هذا العام على مشكلات البدانة وزيادة الوزن لدى الأطفال وارتباط ذلك بأمراض القلب.

وأشارت جانيت إلى وجود علاقة وثيقة بين سوء التغذية وعدم ممارسة الرياضة من ناحية والإصابة بأمراض القلب في سن مبكرة من ناحية أخرى.

وقدرت الدراسات التي أعدتها جمعية القلب في جنيف نسبة الأطفال المرضى بنحو 10% بما يعادل 155 مليون طفل على مستوى العالم.

وأوصت الدراسات بتعليم الأسر وإرشاد المدارس لتوفير الغذاء الصحي للأطفال وتعويدهم على عادات غذائية سليمة بالإضافة إلى ممارسة الرياضة.

كما حذرت الدراسات أيضا من مخاطر تدخين الكبار بجوار الأطفال، مشيرة في الوقت نفسة إلى أن نحو 25% من طلبة المدارس على مستوى العالم من المدخنين, بينما يتعرض 25% أخرون لما يسمى التدخين السلبي من خلال التواجد في أماكن مغلقة مع المدخنين.

المصدر : رويترز