وفاة طفلة بإنفلونزا الطيور في تايلند
آخر تحديث: 2004/10/5 الساعة 09:32 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/5 الساعة 09:32 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/21 هـ

وفاة طفلة بإنفلونزا الطيور في تايلند

يخشى من انتقال المرض بعدوى بشرية (رويترز-أرشيف)
أوردت مصادر طبية في تايلند أن طفلة عمرها تسع سنوات توفيت نتيجة إصابتها بمرض إنفلونزا  الطيور الليلة الماضية.
 
وقالت المتحدثة باسم وزارة الصحة التايلندية نيتايا شانروانج إن الطفلة أصيبت بالمرض في السادس من سبتمبر/أيلول الماضي جراء إمساكها بدجاج نافق في منزلها ونقلت إلى المستشفى وهي في حالة سيئة للغاية.
 
وبوفاة تلك الطفلة يرتفع عدد ضحايا هذا المرض في تايلند إلى 11 شخصا حيث تسبب الفيروس في الأسبوع الماضي بوفاة امرأة تايلندية كانت ابنتها قد توفيت بين ذراعيها وهي تسعل دما.
 
ويخشى الخبراء من أنه يمكن لفيروس H5N1 إصابة حيوان لديه القدرة على حمل فيروس إنفلونزا يصيب البشر، ويرجح أن يكون هذا الحيوان هو الخنزير، ثم يتطور هذا الفيروس ويتسبب في تفشي وبائي بين مجموعة من الناس ليس لديها مناعة ضده.
 
ولم يظهر دليل بعد على مثل هذا التطور رغم تأكد الخبراء من قدرة الفيروس على الانتقال من إنسان لآخر في حالة اتصال طويل وعن قرب شديد. 

إلا أن الفيروس أثبت قدرته على إصابة القطط وكذلك الكلاب حيث أعلنت وزارة الصحة أمس إصابة كلب بإقليم براتشينبوري جنوبي شرقي تايلند وفهد أطعم دجاجا مصابا في حديقة حيوان.
 
وذكر باحثون هولنديون الشهر الماضي أن القطط المنزلية يمكن أن تصاب بفيروس إنفلونزا الطيور وهو ما يعني أن الحيوانات الأليفة معرضة لخطر الإصابة ونشر المرض.
 
وقد أطلق رئيس الوزراء تاكسين شيناواترا حملة -بدأت الأسبوع الماضي- للقضاء على الفيروس بنهاية أكتوبر/ تشرين الأول الجاري بتعبئة مئات الآلاف من المتطوعين والمسؤولين في وزارتي الصحة والزراعة في أنحاء البلاد.
 
وينتظر 85 مريضا في 22 من الأقاليم التايلندية البالغ عددها 76 نتائج اختبارات على الفيروس بعد إدخالهم المشفى بأعراض تشبه الإنفلونزا. 
 
وكانت تايلند أعلنت الأسبوع الماضي أول حالة محتملة لانتقال إنفلونزا الطيور إلى البشر، ورغم عدم وجود أدلة ترجح أن الحالة قد تكون بداية لانتشار وباء بشري فإنها أثارت ذعرا في الأوساط الحكومية.
المصدر : وكالات