مخاوف من انتقال إنفلونزا الطيور بين البشر (رويترز-أرشيف)

أعلنت السلطات التايلندية اليوم إصابة امرأة بمرض إنفلونزا الطيور بعد ملامستها دجاجا نافقا، لكنها في الوقت نفسه استبعدت احتمال انتقال المرض بين البشر.
 
وقال وزير الصحة التايلندية سودارات كيورافان إن المرأة ما زالت بالمستشفى وأصيبت بالفيروس "H5N1" الذي تسبب في وفاة 28 شخصا في آسيا. واستبعد الوزير التايلندي احتمال انتقال عدوى المرض بين البشر.
  
إلا أن ظروف إصابة المرأة استدعت عقد اجتماع طارئ بين مسؤولي صحة تايلنديين ومنظمة الصحة العالمية لبحث احتمال وصف بأنه بعيد جدا بأن تكون إنفلونزا الطيور انتقلت من شخص لآخر.
 
وقال رئيس المنظمة بالإنابة الدكتور كومارا راي إن المرأة المصابة هي عمة طفلة توفيت بعد أن ظهرت عليها أعراض شبيهة بإنفلونزا الطيور في إقليم كامفاينجفيت شمال وسط تايلند بينما كانت والدتها في العمل. كما أن أم الطفلة التي أحرقت جثتها دون التأكد من إصابتها بالفيروس توفيت هي الأخرى.
 
لكن وزير الصحة سودارات كويورافان قال للصحفيين إن عمة الطفلة التي كانت تعيش معها أصيبت بإنفلونزا الطيور من دجاج نافق كانت تتخلص منه.
 
وقال المسؤول بالمنظمة الدولية إن "الخوف من أن يكتسب الفيروس القدرة على الانتقال من شخص لآخر مسببا تفشيا وبائيا بين الناس دون مقاومة مازال أمامه  طريق طويل قبل أن يتحول لواقع".
 
وأودت إنفلونزا الطيور بحياة 20 فيتناميا وتسعة تايلنديين هذا العام. وأصيب جميع الضحايا المعروفين بالفيروس من خلال التعامل المباشر مع طيور مريضة.

المصدر : وكالات