عاملان بمزرعة فيتنامية يجمعان الدجاج تمهيدا لذبحه (الفرنسية-أرشيف)

ذبحت السلطات الصحية في فيتنام أكثر من 10 آلاف دجاجة في إطار تكثيفها لمكافحة انتشار سلالة من إنفلونزا الطيور لا تسبب الوفاة للإنسان.

وقضي على الدجاج بعد رصد انتشار فيروس المرض في طيور نفقت في إقليمين جنوبي البلاد.

وقالت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة في هانوي إن أنباء انتشار المرض ليست مفاجئة حيث أن الفيروس يعاود الظهور على فترات.

وقال مدير إدارة صحة الحيوان بإقليم باك ليو في منطقة دلتا الميكونغ إن 5752 دجاجة ذبحت منذ الأسبوع الماضي بعد أن أكدت التحاليل إصابة الدجاج في عدة مزارع محلية بفيروس "إتش-5".

ونقلت صحيفة لاو دونغ اليوم عن هيئة صحة الحيوان بإقليم تيين جيانغ أن 4450 دجاجة أخرى ذبحت في الإقليم الأسبوع الماضي بعد أن رصدت أعراض إنفلونزا الطيور في الدجاج النافق.

وفيروس "إتش-5" غير ضار بالإنسان أما فيروس "إتش5-إن1" فهو مميت له وسبب وفاة 16 شخصا في فيتنام في وقت سابق من هذا العام قبل إعلان انتهائه نهاية مارس/آذار الماضي بعد أن قامت السلطات بذبح عشرات آلاف الطيور.

كما لقي ثمانية أشخاص حتفهم في تايلند المجاورة جراء الإصابة بهذا الفيروس القاتل.

المصدر : رويترز