العجز عن الأحلام قد يكشف عن مكانها في المخ
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 22:59 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 22:59 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

العجز عن الأحلام قد يكشف عن مكانها في المخ

قال كلوديو باسيتي أخصائي طب الأعصاب في مستشفى جامعة زيورخ في سويسرا اليوم الجمعة إن سكتة دماغية حرمت امرأة من أحلامها قد تساعد في تحديد مكان وكيفية تولد الأحلام في المخ.

ووجد باسيتي مع زملائه أن السكتة أتلفت مناطق عميقة في النصف الخلفي من المخ المسؤول عن معرفة الوجوه والعلامات المميزة، وكتبوا في حوليات طب الأعصاب أن النتائج توحي بأن هذه المنطقة حاسمة بالنسبة للأحلام.

وأضاف باسيتي الذي قاد فريق الدراسة قائلا إن هذه النتائج تصف لأول مرة وبالتفصيل مدى الضرر الذي يتعين وقوعه لضياع الحلم في ظل غياب أي قصور آخر للأعصاب. وعرض أن يكون هذا الموضوع هدفا لدراسة أخرى مستقبلية بشأن تمركز الحلم.

وأفاد باسيتي وزملاؤه بأن المرأة العجوز فقدت بعض نظرها ثم استعادته لكن أحلامها اختفت، وأضافوا أنها استعادت بعض القدرة على الحلم لكن أحلامها بقيت أقل إشراقا.

ودرس العلماء موجات مخ المريضة أثناء نومها ولم يجدوا اضطرابات في دورة نومها.

وقال باسيتي إن معرفة مزيد من الأمور المتعلقة بهذه المنطقة من المخ ودورها في الأحلام سيتطلب مزيدا من الدراسات التي تحلل التغيرات في الأحلام لدى المرضى الذين يعانون من تلف في المخ.

المصدر : رويترز