اكتشاف أسباب ولادة أطفال مبتسرين
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 22:59 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 22:59 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

اكتشاف أسباب ولادة أطفال مبتسرين

12% من الأطفال في أميركا يولدون مبتسرين (رويترز)
قال باحثون إنهم اكتشفوا ما يسمى الأعراض المترتبة عن إصابة السائل المحيط بالجنين داخل الرحم بالعدوى، وهو ما قد يقود للتشخيص المبكر وعلاج الإصابات التي تلحق بالرحم ويلقي عليها باللوم في ولادة أطفال مبتسرين.

وفي دراسة أجريت على أحد أنواع القردة تمكن الباحثون من التعرف على هذه الأعراض، وتم اكتشاف أعراض مشابهة عند فحص النساء الحوامل اللائي يضعن أطفالا مبتسرين.

وتشير الدراسة إلى أن حوالي 12% من الأطفال في الولايات المتحدة يولدون مبتسرين، ومن المعتقد أن نصف هذا العدد يرجع إلي العدوى التي تلحق بالسائل المحيط بالجنين وعادة ما تكتشف في وقت متأخر مما يصعب من مهمة علاجها باستخدام المضادات الحيوية.

وقالت سرينيفاسا نجالا من جامعة أوريغون للصحة والعلوم في بورتلاند والمشرفة المساعدة بالبحث إنه تم رصد أعراض العدوى في وقت قصير للغاية في غضون 12 ساعة فقط من الإصابة.

وأوضحت في بيان أن ما يمكن استخلاصه من هذه النتائج هو أن اختبارا بسيطا يمكن تطويره لاكتشاف وجود مثل هذه الأعراض، وبتلك الوسيلة يمكن معرفة أن السيدة الحامل مصابة مما يستوجب خضوعها للعلاج.

المصدر : رويترز