أثبت فريق من الاختصاصيين بأن الفرنسيين أكثر رشاقة من الأميركيين لأنهم يتناولون كميات أقل من الطعام.

وأفادت الدراسة التي أجراها اختصاصيون في المركز الوطني الفرنسي للأبحاث العلمية ومن جامعة بنسيلفانيا بأن أحد الأسباب المهمة التي تجعل الفرنسيين أكثر رشاقة من الأميركيين هي أنهم لا يفرطون في الأكل.

ورغم أن فرنسا مشهورة بكونها بلد الأغذية المتنوعة والدسمة فإن جميع المؤشرات تؤكد أن نسبة الوفيات المرتبطة بأمراض القلب أقل كثيرا في فرنسا منها في الولايات المتحدة.

ووضع معدو هذه الدراسة التي نشرت نتائجها في مجلة "سايكولوجيكال ساينس" في عددها سبتمبر/ أيلول قائمة مقارنة بين الوجبات التي تقدم في المطاعم أو تباع في المتاجر أو التي تضمنتها كتب الطهي في البلدين.

وجاءت النتيجة بأن وزن الوجبة التي تقدم في مطاعم باريسية 277 غراما مقابل 346 غراما في مطاعم فيلادلفيا الأميركية. ولوحظت الظاهرة نفسها في المواد الغذائية التي تباع في المتاجر وكتب الطهي.

وأظهرت المقارنة بين كتابي الطهي (ذي جوي أوف كوكينغ) و(جوسي كويزينيه) أن الوجبات في الكتاب الأميركي أكبر كثيرا. كما لاحظ معدو الدراسة أن الوقت الذي يمضيه الفرنسي في المطاعم لتناول وجبة ماكدونالدز 22 دقيقة في حين يحتاج الأميركي إلى 14 دقيقة.

المصدر : الفرنسية