انخفاض مصابي الإيدز بزيمبابوي إلى 1.82 مليون شخص
آخر تحديث: 2003/8/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/6/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/8/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/6/25 هـ

انخفاض مصابي الإيدز بزيمبابوي إلى 1.82 مليون شخص

ضحية للإيدز في زيمبابوي
كشفت زيمبابوي النقاب عن بيانات بشأن عدد حالات الإصابة بفيروس إتش آي في المسبب لمرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) في البلاد أظهرت انخفاضا في عدد ضحايا المرض عن العدد الذي أشارت إليه إحصاءات سابقة للأمم المتحدة.

لكن وزير الصحة الزيمبابوي قال إن هناك حاجة إلى المزيد من العمل لتحديد ما إذا كانت الإحصاءات التي قدرت عدد المصابين بفيروس الإيدز في البلاد في العام 2003 بنحو 1.82 مليون شخص تمثل انخفاضا حقيقيا عن تقديرات للأمم المتحدة أشارت إلى إصابة 2.3 مليون شخص بالمرض في البلاد منذ العام 2001.

وأوضح الوزير أن الرقم الجديد وهو أول إحصاء حكومي رسمي قد يشير إلى معدل أقل للإصابة بالإيدز.

ويبلغ عدد سكان زيمبابوي 14 مليون نسمة ومقارنة بأي من الرقمين فإن عدد المصابين بالإيدز في البلاد يمثل أحد أعلى نسب الإصابة بالمرض في العالم.

ويقدر مسؤولو الصحة أن المرض يقتل 2500 شخص في زيمبابوي في المتوسط كل أسبوع. ويقدر عدد الوفيات بالإيدز في العام 2003 بنحو 248 ألفا بينهم 36 ألفا من الأطفال دون سن الخامسة عشرة.

وقال مسؤولون إن جهود زيمبابوي لمكافحة الإيدز تأثرت بنقص حاد في العملة الأجنبية يعوق استيراد العقاقير الضرورية لمكافحة المرض.

المصدر : رويترز