باحثون يستخدمون الفئران لإنتاج خلايا مضادة
آخر تحديث: 2003/8/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/6/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/8/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/6/13 هـ

باحثون يستخدمون الفئران لإنتاج خلايا مضادة

قال باحثون أميركيون اليوم إنهم توصلوا إلى بحث لتحويل الفئران إلى مادة لإنتاج خلايا مضادة بوفرة وهي بروتينات الجهاز المناعي التي تتعرف وتلتصق بالبروتينات التي تسمى مولدات المضاد التي تحفز الجسم على إنتاج هذه الخلايا المضادة.

ويأمل الباحثون في أن يقود بحثهم إلى وسائل أسرع وأكثر كفاءة لتحديد البروتينات التي تستخدم في إنتاج عقاقير جديدة من حيث الترتيب الجيني خلال التجارب على عدد مختلف من الأمراض. وتساعد االخلايا المضادة الجسم في التعرف على الأجسام الغريبة مثل البكتيريا والفيروسات ومكافحتها أو العثور على خلايا متحولة مثل الخلايا السرطانية وتدميرها.

وقالت الدكتورة روز تشامبرز الأستاذة المساعدة في طب الباطنة بمركز ابتكارات الطب الحيوي بجامعة تكساس والتي عملت ضمن فريق البحث، إن الأجسام المضادة أكثر كاشف شيوعا في قياس البروتينيات لدى البشر لكن الأجسام المضادة حتى الآن معقدة للغاية وإنتاجها مكلف.

ويضيف الدكتور ستيفن ألبرت جونستون مدير المركز في عدد سبتمبر/ أيلول أن الفريق اكتشف طريقة سريعة لحمل فئران التجارب على إنتاج أجسام مضادة لأي بروتين يريدونه عن طريق صنع نوع من اللقاح.

وكان فريق جونستون ابتكر في 1992 مناعة جينية أتاحت للعلماء حقن جينات بدلا من بروتينات في حيوانات لتحفيز رد فعل مناعي لنوع معين من البروتينات. وسيستخدم الأسلوب الجديد وهو أسلوب معدل من المناعة الجينية مولد المضاد الذي يرغبون في استهدافه أو الحمض النووي للبروتين الذي يقتفون أثره.

وأضاف الباحثون عناصر عديدة لزيادة كفاءة الأسلوب الذي يستهدف في الأساس زيادة رد الفعل المناعي لدى الفئران حتى تنتج المزيد من الأجسام المضادة.

المصدر : رويترز