عدد من الأطفال المصابين بمرض الإيدز في كينيا (أرشيف)
حث الأمين التنفيذي للجنة الاقتصادية لأفريقيا التابعة للأمم المتحدة كيه واي أمواكو الحكومات الأفريقية على وضع مكافحة مرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) على قمة أولوياتها إذا أرادت النجاح في التغلب على الفقر والجوع وتحقيق أهداف التنمية بحلول عام 2015.

وقال أمواكو أمام اجتماع لوزراء المالية والتخطيط في إثيوبيا إن "الحد من انتشار وباء الإيدز وفيروس HIV المسبب له شيء مرغوب فيه ليس كهدف في حد ذاته بل أيضا لأنه عنصر جوهري في تحقيق كل الأهداف الأخرى لخطة تنمية الألفية"، في إشارة إلى الخطة التي وضعتها الأمم المتحدة كإطار لقياس التقدم في تحقيق التنمية.

وتشمل أهداف هذه الخطة خفض مستويات الفقر في العالم المسجلة عام 1990 إلى النصف بحلول عام 2015 والحد من الوفيات بين الأطفال والأمهات وإلحاق كافة الأطفال بالمدارس والتغلب على الإيدز والفيروس المسبب له.

وأودى الإيدز بحياة أكثر من 20 مليون شخص وأصاب 40 مليونا آخر في أفريقيا. وتقول اللجنة إن الإيدز يقتطع 1% من معدلات النمو في البلدان التي ينتشر بها.

المصدر : رويترز