الصين تكتشف وسيلة لتشخيص سارس
آخر تحديث: 2003/6/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/6/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/13 هـ

الصين تكتشف وسيلة لتشخيص سارس

مرض سارس أثار الهلع في الصين ووصلت مخاوفه إلى المدارس (رويترز)
قال باحث صيني بارز إن بكين حصلت على نتائج طيبة من اختبار ممكن لمرض التهاب الجهاز التنفسي الحاد المعروف اختصارا باسم (سارس)، والذي يستخدم الأجسام المضادة في تشخيص المرض.

وحتى الآن ظلت اختبارات سارس قاصرة على العثور على دلائل للمرض، مثل زيادة خلايا الدم البيضاء وتلف الرئتين.

ويحاول الباحثون على مستوى العالم التوصل إلى اختبارات تجريبية لاكتشاف الفيروس، ولكن بعض الاختبارات التي تم التوصل إليها لم تتعرف على الفيروس في المراحل الأولى من الإصابة.

وقال رئيس معهد جوانغدونغ لبحوث أمراض التنفس تشونغ نانشان إن هذا الاختبار يبحث عن جسم مضاد يعرف اختصارا بـ (أي جي جي) يفرزه الجسم ردا على الفيروس المسبب لسارس.

وأضاف تشونغ أن الاختبارات التي تجرى لاكتشاف وجود الجسم المضاد (أي جي جي) كمؤشر لوجود سارس تجرى حاليا في الصين وهونغ كونغ وتايوان. وتابع أن كل حالات الإصابة المؤكدة بسارس البالغ عددها 73 أثبتت الاختبارات وجود الجسم المضاد لديها.

وعندما أجرى الباحثون اختبارات على نحو 1022 من العاملين الأصحاء في المجال الطبي ظهر الجسم المضاد لدى 2.2% فقط منهم. وقال تشونغ في مؤتمر صحفي بإقليم جوانغدونغ بجنوبي الصين الذي ظهر فيه الفيروس أول مرة "أنا مقتنع بأنه بعد تجربتنا فإننا نعتقد أن نوع الجسم المضاد مفيد للغاية للتفرقة بين هذا المرض وأمراض أخرى".

وعزا رئيس معهد جوانغدونغ الانخفاض السريع في حالات الإصابة بسارس إلى أساليب التشخيص، مشيرا إلى أن الكثير من الحالات التي كان يعتقد خطأ أنها سارس لم تعد حالات إصابة.

المصدر : رويترز