أول إصابة لسارس في بريطانيا وحالات جديدة بالصين
آخر تحديث: 2003/5/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/5/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/16 هـ

أول إصابة لسارس في بريطانيا وحالات جديدة بالصين

تلاميذ مرحلة ابتدائية في هونغ كونغ (رويترز)

أعلنت السلطات الصحية البريطانية تسجيل أول حالة إصابة بالالتهاب الرئوي الحاد (سارس) في البلاد، لكنها شددت على أن الشخص المصاب لم ينقل العدوى إلى غيره.

وفي غضون ذلك أفصحت الصين عن 39 إصابة جديدة بالمرض ووفاة أربعة أشخاص أحدهم في العاصمة بكين التي تشهد أعلى نسبة إصابة بسارس، في حين يرتفع إجمالي عدد الوفيات الناجمة عن المرض بالبلاد إلى 275 والإصابات إلى 5191.

وفي تايبيه أصدر الرئيس التايواني تشين شوي بيان اليوم الجمعة تعليمات للمواطنين بالاستعداد لمعركة طويلة مع المرض.

وقال تشين أثناء زيارة لمركز حكومي لمكافحة سارس "علينا أن نستعد لخوض حرب طويلة، وأن نعد مواردنا وقوتنا البشرية مسبقا وعلينا الاستعداد للأسوأ". وحذر مسؤولون صحيون من موجة أخرى محتملة من العدوى تنتقل من المستشفيات.

إجراءات احترازية
وفي السياق اتفقت مجموعة الدول الآسيوية التي تضررت اقتصادياتها بشدة الانخفاض الحاد في عدد السياح بسبب المرض، على عدم ترحيل المسافرين الذين يشتبه في إصابتهم بفيروس سارس.

وقال مسؤولو مطارات دول آسيوية عديدة في بيان بعد اجتماع إقليمي إنه يجب عدم حرمان المصابين بالمرض من الدخول لدى وصولهم. وطالبوا بلد الوصول بإحالة المصابين بالفيروس إلى السلطات الصحية لتلقي العلاج المناسب.

سوق مالية في الصين (رويترز)
وكان مسؤولون من رابطة دول جنوب شرق آسيا التي تضم عشرة أعضاء ومن اليابان والصين وكوريا الجنوبية اجتمعوا أمس في الفلبين لبحث سبل احتواء المرض.

وقال مجلس السفر والسياحة العالمي أمس إن مرض سارس خفض حركة السفر إلى آسيا، وإنه يتوقع أن يزداد تأثير انتشاره على صناعة السياحة العالمية إلى خمسة أمثال تأثير هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 على الولايات المتحدة.

المصدر : رويترز