الالتهاب الرئوي اللانمطي يطيح بوزير الصحة الصيني
آخر تحديث: 2003/4/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/4/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/20 هـ

الالتهاب الرئوي اللانمطي يطيح بوزير الصحة الصيني

وزير الصحة الصيني يتحدث عن الالتهاب الرئوي اللانمطي في مؤتمر صيني ببكين في الثالث من الشهر الحالي (الفرنسية)

أعلن في بكين عن إقالة وزير الصحة الصيني تشانغ وين كانغ ورئيس بلدية مدينة بكين منغ شوينونغ من منصبيهما في الحزب الشيوعي، وسط انتقادات حادة وجهت للصين بخصوص تعاملها مع قضية انتشار مرض الالتهاب الرئوي اللانمطي.

يأتي ذلك بعد الإعلان عن ارتفاع حاد في عدد حالات الإصابة بالمرض ليصل إلى 1807 حالات في الصين وحدها، بينهم سبعة أشخاص أعلن عن وفاتهم في هونغ كونغ. وقد أعلنت السلطات الصينية إلغاء عطلة عيد العمال السنوية، منعا لانتشار المرض في أرجاء البلاد، وحثت مواطنيها على عدم السفر إلى الخارج.

وكان وزير الصحة الصيني قد تعرض لانتقادات لاذعة بعد تأكيده في وقت سابق أن وزارة الصحة قد سيطرت على فيروس الالتهاب الرئوي بشكل كامل، ليفاجأ المواطنون الصينيون بعد ذلك بالحقائق المتناقضة عندما أعلنت الحكومة الصينية عن موت 18 شخصا في بكين بسبب إصابتهم بفيروس المرض الرئوي القاتل.

وفي تطور لافت للنظر غاب وزير الصحة الصيني عن المؤتمر الذي عقده نائبه الأحد ليعلن عن الحجم الحقيقي لمشكلة مرض الالتهاب الرئوي بالصين، ولكن نائب وزير الصحة رفض التعليق على هذا الموضوع وقال إنه ليس في موقف يسمح له بالرد على سؤال فيما إذا كان أسلوب تعامل الوزير مع هذا المرض قد كلفه وظيفته.

وسرت شائعات على مدار الأيام الماضية بشأن مصير الرجلين بسبب أسلوب تعاملهما مع تفشي المرض القاتل الذي أودى بحياة 79 شخصا في الصين.

وكان مسؤولو المدينة قالوا في السابق إنه يوجد فقط 37 حالة مصابة بالمرض في بكين وأعلن الوزير أن السفر إلى الصين آمن.

المصدر : وكالات