سنغافورة تفحص القادمين إليها خوفا من الالتهاب الرئوي
آخر تحديث: 2003/3/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/3/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/29 هـ

سنغافورة تفحص القادمين إليها خوفا من الالتهاب الرئوي

مريض بالالتهاب الرئوي يتلقى العلاج في أحد مستشفيات هونغ كونغ (أرشيف)
قررت الحكومة في سنغافورة تخصيص مواقع محددة لممرضات في المطار سيتولين فحص المسافرين القادمين من بلاد تفشى فيها مرض الالتهاب الرئوي القاتل، وذلك في إطار الإجراءات المكثفة التي تتخذها الحكومة لمنع انتشار فيروس هذا المرض.
وستفحص الممرضات الركاب القادمين من جوانجدونج وهونغ كونغ وبكين وشانشي وتورونتو وتايوان التي أدرجت جميعها على قوائم منظمة الصحة العالمية للمناطق التي ظهر فيها المرض.

وقد تسبب المرض لغاية الآن بوقوع ثلاث وفيات في سنغافورة من بين 91 إصابة، كما أغلقت سنغافورة مدارس وعزلت 945 من المشتبه بحملهم للفيروس، ونصحت آخرين بعدم مغادرتهم منازلهم.

وفي أستراليا سعت السلطات الصحية إلى التقليل من أخطار المرض الذي أدى لوفاة نحو 60 شخصا في العالم، وأصاب أكثر من 1600، ومع أنه لم تسجل أية إصابة بين مواطني أستراليا ونيوزيلندا فإن الكثير من مواطني هاتين الدولتين قاموا بإلغاء رحلات خارجية إلى دول آسيوية ظهرت فيها إصابات خوفا من المرض، في حين استخدم أكثر من 1300 أسترالي خطا هاتفيا ساخنا مع السلطات الصحية للاطمئنان.

واعتبر كبير المسؤولين في قطاع الصحة ريتشارد سمولوود أن ردود أفعال الناس مبالغ فيها، مع أن السلطات كانت قد نصحت المواطنين بتأجيل خططهم للسفر إلى هونغ كونغ وفيتنام والصين إذا كانوا قلقين بشأن المرض.

وفي هونغ كونغ أمر مسؤولو وزارة الصحة بإغلاق مبنى سكني ووضع أكثر من 200 من سكانه رهن الحجر الصحي لمدة عشرة أيام بعد الزيادة الكبيرة في عدد حالات الإصابة بفيروس الالتهاب الرئوي القاتل في ذلك المبنى، كما أعلنت حالة التأهب في نيوزيلندا للحيلولة دون ظهور فيروس الالتهاب الرئوي.

وينتقل هذا الفيروس في العالم عن طريق المسافرين، ويعتقد أنه بدأ الانتشار من جنوبي الصين في أواخر العام الماضي، قبل أن يظهر في هونغ كونغ وفيتنام وكندا وسنغافورة.

المصدر : رويترز