كلينتون: الإيدز يهدد الديمقراطية في العالم
آخر تحديث: 2003/2/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/2/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/10 هـ

كلينتون: الإيدز يهدد الديمقراطية في العالم

قال الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون إن مرض الإيدز يشكل خطرا على الديمقراطية, مؤكدا أن المسؤولية تقع على عاتق القادة بوضع هيكلية تسمح بكشف هذا الفيروس في الدول النامية وتأمين العلاج. جاء ذلك بمناسبة انعقاد المؤتمر العاشر للفيروسات في بوسطن بولاية ماساتشوستس الذي حضره كلينتون مع أربعة آلاف من المتخصصين في مرض الإيدز.

وأضاف كلينتون أن الباحثين اكتشفوا أدوية تجعل من الإيدز مرضا مزمنا وليس حكما بالإعدام, وتقع الآن على عاتق الأوساط السياسية مسؤولية وضع هيكلية للعلاج. وأوضح أن الإيدز يشكل تهديدا للديمقراطيات الناشئة في العالم وبالتالي على المجتمع الدولي.

وأشار الرئيس الأميركي السابق إلى أن 44 مليونا من الأطفال قد توفي آباؤهم جراء الإيدز نهاية العقد الحالي، بينما يصيب المرض 80% من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 20 و50 عاما في بعض الدول. وتحدث كلينتون عن الآثار السلبية لهذا المرض على اقتصاد بعض الدول التي ستحرم قريبا من الموارد الزراعية والعوامل الحيوية إذا لم يتم إيجاد سبيل لتأمين العلاج.

وأكد كلينتون أن وجود نظام في بعض الدول المحدودة الموارد مثل البرازيل سمح بتحقيق نتائج حتى في أعماق غابات الأمازون. وأضاف أن تطبيق نظام يضمن تلقي العلاج هو مسؤولية الأوساط السياسية.

المصدر : الفرنسية