قال باحثون أميركيون أمس إن السيدات اللائي يتناولن حبة واحدة من الإسبرين يوميا وهو ما يفعله الملايين للوقاية من الأزمات القلبية والسكتات الدماغية والصداع ربما يزدن من مخاطر تعرضهن للإصابة بسرطان البنكرياس القاتل.

وأظهرت الدراسة التي شملت 88 ألف ممرضة أن اللائي تناولن الإسبرين مرتين أو أكثر أسبوعيا على مدى 20 عاما أو أكثر تعرضن للإصابة بسرطان البنكرياس أكثر من الأخريات بنسبة 58%.

أما الممرضات اللاتي كن يتناولن ما بين ستة إلى 13 قرصا في الأسبوع فقد زادت نسبة تعرضهن للإصابة بسرطان البنكرياس إلى 41% بينما زادت نسبة مخاطر الإصابة بالمرض بين من تتناولن هذا العقار بين مرة إلى ثلاث مرات أسبوعيا بمقدار 11% عن اللائي لا يتناولنه على الإطلاق.

وأصاب هذا الكشف المذهل الأطباء بالقلق، إذ قالوا إن على السيدات من الآن التحدث بجدية مع أطبائهن عن مدى خطورة تناول الإسبرين بشكل يومي. ويصيب سرطان البنكرياس 31 ألف أميركي سنويا فقط، إلا أنه يقتل جميع ضحاياه خلال ثلاث سنوات.

ولا زال الأطباء لا يفهمون بوضوح أسباب الإصابة بسرطان البنكرياس أو الأسباب التي تجعله على هذه الدرجة من الفتك.

المصدر : رويترز