عقار لسرطان الثدي يمكن استخدامه للوقاية من المرض
آخر تحديث: 2003/1/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/22 هـ

عقار لسرطان الثدي يمكن استخدامه للوقاية من المرض

صورة مجهرية للخلايا السرطانية في الإنسان (أرشيف)
قال أطباء بريطانيون اليوم الجمعة إن العقار الأكثر انتشارا لعلاج سرطان الثدي قد يستخدم بشكل وقائي لمنع إصابة النساء اللائي يواجهن خطرا متزايدا للإصابة بالمرض.

وأظهرت مراجعة قام بها هؤلاء الأطباء لنتائج تجارب عديدة للوقاية من سرطان الثدي، أن عقار "تاموكسيفين" حد من الإصابة بالمرض بنسبة 38%.

وقال البروفسور جاك كوزيك من مركز أبحاث السرطان البريطاني الخيري "دمجنا خلال تحليلنا جميع الأدلة المتاحة من دراسات على أكثر من 400 امرأة بشأن استخدام تاموكسيفين في الوقاية من سرطان الثدي... ومن الواضح الآن أن العقار يمكن أن يحد من فرص إصابة النساء اللائي يواجهن خطرا متزايدا للإصابة بالمرض".

لكن كوزيك وزملاءه الذين نشرت نتائج بحوثهم في مجلة لانسيت الطبية، أكدوا أن هناك حاجة لإجراء مزيد من الأبحاث لتقليل الآثار الجانبية للعقار قبل وصفه عقارا وقائيا لأنه يرتبط بزيادة خطر الإصابة بجلطات الدم وسرطان بطانة الرحم.

وأوضح كوزيك أنه من الممكن تقليل الآثار الجانبية لتاموكسيفين باستخدام جرعة أقل، إضافة إلى استبعاد النساء اللائي يواجهن بالفعل خطر الإصابة باضطرابات جلطات الدم أو سرطان بطانة الرحم.

وفي تجربة للوقاية من السرطان شملت 7700 امرأة أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي، قلل عقار آخر يطلق عليه "رالوكسيفين" الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 64% مقارنة بعقار بديل.

وقال البروفسور كوزيك إن "البيانات الأولى عن رالوكسيفين تبدو مبشرة. تظهر التجربة أن هذا العقار يمكن أن يحد من خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 64% وأن آثاره الجانبية أقل من تاموكسيفين". وأضاف أن الأطباء ينتظرون نتائج تجارب أميركية تقارن مباشرة بين العقارين.

المصدر : رويترز