مستويات الحديد عند الأطفال ترتبط بالجنس
آخر تحديث: 2002/9/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/9/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/6 هـ

مستويات الحديد عند الأطفال ترتبط بالجنس

أظهر بحث علمي جديد أجري في السويد, أن نقص الحديد عند الأطفال الرضع يرتبط بالاختلافات الجنسية بين الذكور والإناث, وقد تتحدد بصورة وراثية. وقال الباحثون إن نقص الحديد بين الأطفال الرضع يعتبر مشكلة صحية عامة تؤثر بصورة سلبية على النمو الطبيعي والسليم للطفل.

ووجد العلماء السويديون بعد دراسة آثار مكملات الحديد اليومية على حالات نقص الحديد عند 263 رضيعا في السويد وهندوراس, من خلال إعطائهم هذه المكملات حتى بلوغهم سن تسعة أشهر, وفحص عينات دمائهم وقوة الدم والهيموجلوبين في الشهر الرابع والسادس والتاسع من أعمارهم, أن مستويات الحديد كانت أقل عند الأولاد منها عند البنات في بداية الدراسة.

وواجه الأولاد خطرا أكبر للإصابة بأنيميا نقص الحديد (فقر الدم) بحوالي عشرة أضعاف, وبقيت هذه الاختلافات حتى بعد ضبط جميع العوامل الأخرى المؤثرة كاستخدام مكملات الحديد عند بعض الأولاد. وخلص الباحثون في دراستهم التي نشرتها مجلة (طب الأطفال), إلى أن هناك علاقة بين الاختلافات الجنسية في مستويات الهيموجلوبين والعلامات الكاشفة الأخرى عن وضع الحديد في مرحلة الطفولة المبكرة, مشيرين إلى وجود معدلات عالية من حالات نقص الحديد عند الصبيان, وإلى وجود ارتباط وراثي عند الأطفال المصابين فعلا بفقر الدم.

المصدر : قدس برس