دراسة تربط بين التدخين السلبي وأمراض القلب
آخر تحديث: 2002/8/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/8/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/21 هـ

دراسة تربط بين التدخين السلبي وأمراض القلب

خلصت دراسة نشرها باحثون في اليونان اليوم الخميس إلى أن استنشاق الدخان الذي ينفثه المدخنون أو ما يعرف بالتدخين السلبي يزيد بصورة كبيرة من احتمالات الإصابة بأمراض القلب.

واقترحت الدراسة التي نشرت في مجلة متخصصة تصدرها الجمعية الطبية البريطانية حظر التدخين في أماكن العمل كأفضل وسيلة لحماية العاملين غير المدخنين من الإصابة بنوبات قلبية بسبب الدخان الذي ينفثه زملاؤهم المدخنون.

وقالت الدراسة إن الأشخاص الذين لم يسبق لهم التدخين تزيد لديهم احتمالات الإصابة بمتاعب حادة في القلب إذا تعرضوا بشكل عابر أو منتظم للدخان الذي ينفثه زملاؤهم المدخنون.

وتزيد هذه الاحتمالات بشكل كبير كلما زاد عدد السنوات التي يتعرض خلالها غير المدخنين للدخان الذي ينفثه الآخرون. ودرس العلماء 847 رجلا وامرأة يونانيين مصابين بأمراض في القلب و1078 آخرين لا يعانون من تلك الأمراض.

وبين المصابين بأمراض في القلب تعرض 86% منهم للتدخين السلبي لفترة تزيد عن 30 دقيقة يوميا، أما غير المصابين فإن 56% منهم فقط تعرضوا للتدخين السلبي.

وأشار واضعو الدراسة إلى أن "الطريقة الآمنة الوحيدة لحماية غير المدخنين من التعرض لدخان السجائر هو إزالة هذا الخطر الصحي من الأماكن العامة ومن أماكن العمل إضافة إلى إزالته من المنزل".

المصدر : وكالات