أثبتت دراسة طبية جديدة نشرت مؤخرا أن اليوغا تساعد المرضى الذين يعانون من أزمات الربو على التنفس بسهولة ويسر. وقال الباحثون في معهد الطب التنفسي في نيوساوث ويلز بأستراليا, إن اليوغا من نوع "ساهاجا", التي تتطلب من المريض الوصول إلى بداية صحيحة من اليقظة الذهنية العالية مع غياب التفكير تماما, تمثل العلاج الوحيد من علاجات التأمل والاسترخاء التي تخفف معاناة الأشخاص المصابين بحالة متوسطة إلى شديدة من الأزمة الصدرية الحادة.

وسجل العلماء الأستراليون في مجلة (الصدرية) المتخصصة نتائج متابعتهم لحوالي 21 مريضا مصابين بالربو, شاركوا في جلسات اليوغا, ومقارنتهم مع 26 آخرين خضعوا لأشكال أخرى من تقنيات الاسترخاء.

ولاحظ الباحثون بعد مرور أربعة أشهر أن تقنية اليوغا نجحت في إنتاج تحسن ملموس في الطريقة التي يستجيب بها مرضى الربو للأدوية, كما شهد هؤلاء تحسنا كبيرا في الحالة المزاجية, مقارنة مع الآخرين.

المصدر : قدس برس