اكتشف الباحثون في جامعة بيوردو الأميركية أن مركبا كيميائيا مشتقا من المادة الشمعية لقصب السكر يساعد على خفض مستويات الكولسترول العالية في الدم, وبالتالي يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكتات.

ووجد العلماء أن مركب "بوليكوزانول" يفيد الأشخاص المصابين بارتفاع غير طبيعي في كولسترول الدم, ويمثل مادة واعدة في الوقاية من أمراض القلب الوعائية.

وقد أظهرت عدة دراسات أن هذا المركب يعتبر علاجا فعالا لارتفاع الكولسترول, فقد بينت إحداها أن المرضى الذين تناولوا 20 أو 40 مليغراما يوميا منه لستة أشهر انخفضت مستويات الكولسترول الكلي لديهم والكولسترول السيئ (LDL) وزادت نسبة الكولسترول الجيد عندهم.

ولاحظ الباحثون أن تناول 40 مليغراما يوميا من بوليكوزانول لم تختلف في فعاليتها عن الـ20 مليغراما يوميا, مما يشير إلى أن المقدار القليل يكفي لخفض مستويات الكولسترول السيئ، ولم يتم تسجيل أي آثار أو عوارض جانبية لهذا المركب.

وأشار العلماء إلى أن تعاطي المركب المذكور لمدة ستة أشهر قلل الكولسترول الكلي بحوالي 16% والكولسترول السيئ بنسبة 24% وزاد النوع الجيد بنحو 29%, وكان أكثر فعالية من الأدوية الخافضة التقليدية مثل "لوفاستاتين" و"برافاستاتين و"سيمفاستاتين" ولم يسبب آثارا جانبية.

وقد يساعد هذا المركب في حالات مرضية أخرى حيث أظهرت دراسة استمرت سنتين أن 20 مليغراما يوميا منه خففت آلام الأرجل أثناء المشي بشكل ملحوظ عند من يعانون من تصلب شرايين الأرجل, كما يمنع تخثر الدم نظرا لآثاره المميعة حيث بينت إحدى البحوث أن فعاليته تعادل تناول 100 مليغرام يوميا من الأسبرين وإضافته إلى العلاج بالأسبرين يكون أكثر فعالية مما لو تم تناول كل علاج لوحده.

المصدر : قدس برس