دعا رئيس منظمة السكر الدولية ديفد ويلرز الدول الأعضاء إلى حشد جهودها ضد تقرير منظمة الصحة العالمية ينصح بالإقلال من تناول السكر. وقال ويلرز في افتتاح الاجتماع الـ 21 لمجلس المنظمة في ديربان بجنوب أفريقيا أمس إن تبني هذا التقرير سيؤثر بشدة على إنتاج السكر العالمي وعلى اقتصاديات الدول المنتجة له.

وأضاف أن منظمة الصحة العالمية تراجعت بذلك عن تقرير مشترك لها مع منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة "فاو" يبرئ السكر من كونه سببا للبدانة ولمخاوف صحية أخرى.

وقال "الآن وفجأة تراجعت منظمة الصحة العالمية التي نصحت في أحدث مسودة لتقرير استشاري لهذا العام وبدون أي مسوغ علمي باستهلاك أقل من 10% من السعرات الحرارية من السكر الخالص". وأضاف "إنني أحذر اليوم وأناشد جميع أعضاء منظمة السكر الدولية الاستجابة لمجابهة هذا التهديد لصناعة السكر".

وأشار إلى أن منظمة الصحة العالمية استندت إلى نتائج تقرير مشابه نشر عام 1990 ينصح بالإقلال من تناول السكر وأنه مازال أمام الدول الأعضاء في منظمة الصحة العالمية التي ينتمي عدد منها إلى منظمة السكر الدولية المكونة من 61 عضوا مهلة حتى 15 يونيو/حزيران المقبل للتعليق على التقرير.

وأضاف "إذا فشل أعضاء منظمة صناعة السكر في تسجيل اعتراضاتهم بسبب اللامبالاة فإن التوصيات بشأن المستويات الجديدة لتناول السكر قد تصبح أساس تكوين إستراتيجيات سياسة الصحة المستقبلية لمنظمة الصحة العالمية". وتمثل منظمة السكر الدولية 79% من إنتاج السكر العالمي و61% من استهلاك العالم له و91% من صافي صادراته في العالم.

المصدر : رويترز