أعلن مسؤولون أميركيون أن شركة في ولاية نيوجيرسي سحبت حلوى جيلي صغيرة تنتجها من الأسواق بسبب مخاوف من أنها قد تسد حلق الأطفال وتؤدي إلى موتهم اختناقا.

وتنضم هذه الشركة إلى شركات أخرى سحبت حلوى تحتوي على مادة تدعى "كونجاك" وهي عنصر من مادة جلاتينية ومثخن يستخدم في المنتجات الغذائية.

وكانت إدارة الأغذية والأدوية الأميركية قد ربطت بين ست حالات من وفيات الأطفال على مدى الأعوام الماضية وبين حلوى تحتوي على مادة كونجاك. وقالت هذه الإدارة إن السحب الجديد لآلاف من عبوات الحلوى تشمل حلوى جيلي صغيرة تحمل علامة "أي بي سي" وتوزعها شركة في نيوجيرسي.

وقال نائب مفوض إدارة الأغذية والأدوية ليستر كروفورد في بيان "تحث إدارة الأغذية والأدوية الجميع على تجنب تناول هذه الحلوى التي تمثل خطرا كبيرا قد يؤدي للاختناق". وفي الوقت الذي يتعرض فيه كل من يتناول الحلوى للاختناق بسبب حجمها وتكوينها فإن الأطفال وكبار السن هم أكثر المعرضين لخطرها.

ومنذ أن حذرت السلطات الأميركية من المنتج في أغسطس/آب سحبت شركات حلوى الجيلي الصغيرة المصنوعة من الكونجاك وأنواعا أخرى من الحلوى. كما سحب مسؤولو الصحة الغذائية منتجات مشابهة من الأسواق في أوروبا ونيوزيلندا وأستراليا. وحثت الإدارة الأميركية المستهلكين على إعادة الحلوى للمتاجر التي اشتروها منها.

المصدر : رويترز