الإحماء الإلكتروني أفضل للرياضيين
آخر تحديث: 2002/4/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/4/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/28 هـ

الإحماء الإلكتروني أفضل للرياضيين

قال علماء بريطانيون إن إحماء العضلات بشكل صناعي أفضل من الإحماء الطبيعي، وأكدوا أن العدائين وممارسي رياضة الوثب العالي يجب أن يلفوا أنفسهم بأغطية إلكترونية حرارية قبل المباريات بدلا من الإحماء الرياضي التقليدي.

فقد أوضح باحثون في جامعة مانشستر متروبوليتان البريطانية أن القوة العضلية للرياضي تزيد بما بين 8% و10% مع كل ارتفاع بمقدار درجة واحدة في الحرارة ومن هنا تأتي الحاجة للإحماء. وقال الباحث أنتوني سارغنت لمجلة نيوسينتيست إن إحماء العضلات بشكل صناعي أفضل من الإحماء الطبيعي لأن حرارة العضلات ترتفع دون أن يصيبها الإرهاق.

وأجرى سارغنت ورفاقه تجربة باستخدام دراجة تدريب وستة متطوعين طلب منهم استخدام الدراجة على سرعتين مختلفتين دون أي استعدادات خاصة. ثم طلب منهم استخدامها بعد وضع الساقين في مياه في درجة حرارة 42 درجة مئوية لمدة 30 دقيقة. وأضاف سارغنت أن الإحماء الصناعي قلل الكفاءة على السرعة البطيئة (60 لفة في الدقيقة)، ولكن مع زيادة السرعة إلى (120 لفة في الدقيقة) قلت الطاقة المستهلكة الأمر الذي يعني زيادة كفاءة العضلات.

ورغم النتائج المشجعة فإن الفكرة قد لا تجد استحسانا على أرض الواقع. فقد قال العداء الأولمبي البريطاني لينفورد "لا أستطيع أن أوصي بها، فليس باستطاعة رياضي مقبل على سباق أن يستعد له وهو جالس، فهو يحتاج إلى الحركة".

المصدر : رويترز