أفغان يتامى خلال زيارة وفد من برنامج الغذاء العالمي لأحد ملاجئ الأيتام بالعاصمة كابل
قالت منظمة الصحة العالمية إن تفشي وباء الإنفلونزا في شمال شرق أفغانستان أدى إلى وفاة 60 طفلا خلال الشتاء الحالي, لكنها أكدت أن الوباء تحت السيطرة. وقالت المتحدثة باسم المنظمة فضيلة الشايب إن خبراء وصلوا أخيرا إلى وادي يومجان النائي في إقليم بدخشان الأسبوع الماضي لتوزيع مضادات حيوية.

وأضافت في مؤتمر صحفي في جنيف "النبأ الجيد هو أنه لم ترد تقارير عن حالات جديدة". وذكرت أن المنظمة ستوزع أيضا سبعة ملايين قرص فيتامين (ج) لمعالجة تفشي الإسقربوط وسط أفغانستان.

وقالت الشايب إن فريقا من مسؤولي منظمة الصحة العالمية وجد انتشارا واسع النطاق للإسقربوط بسبب النقص الحاد في فيتامين (ج) في 15 قرية بمنطقة تايوارا النائية في إقليم غور.

وقال بيان المنظمة "من المعتقد أن الإسقربوط أضعف صحة السكان مما جعلهم عرضة للإصابة بمرض ثانوي لم يتم تشخيصه بعد ونتجت عنه وفاة 40 شخصا حتى الآن".

وسمع مسؤولون من المنظمة كذلك تقارير عن انتشار مرض العشى الليلي بين قرويين مما يشير إلى نقص فيتامين (أ) لديهم أيضا. وذكرت المنظمة أن أحد خبرائها في التغذية سيتوجه قريبا إلى هذه المنطقة المنكوبة بالجفاف لتقييم المساعدة المطلوبة.

المصدر : رويترز