قالت دراسة جديدة إن الأمومة قد تزيد من ذكاء النساء وتساعد في الوقاية من الإصابة بخرف الشيخوخة, وذلك من خلال إمداد المخ بهرمونات واقية.

وأظهرت اختبارات أجريت على فئران إن تلك التي لديها صغيران أو أكثر تحرز نتائج أفضل في اختبارات الذاكرة والمهارات عن غيرها، وأن المخ لديها يظهر تغيرات توحي بأنه قد يكون لديها وقاية ضد الإصابة بأمراض مثل الزهايمر (خرف الشيخوخة).

ويعتقد كريج كينسلي أستاذ علم النفس بجامعة ريتشموند أن هذه النتائج ستتحقق أيضا لدى البشر. وقال إن البيانات ترتبط بفئران لكن البشر من الثدييات شأنهم شأن هذه الحيوانات، فهي تمر بمرحلة الحمل وتتعرض لتغيرات هرمونية، وأضاف أن هرمونات الحمل تحمي المخ بما فيها هرمون الإستروجين بما له من آثار كثيرة لوقاية الأعصاب.

وأجرى فريق كينسلي اختبارا على فئران لم تلد من قبل أو لديها صغير أو اثنان أو أكثر. وقال كينسلي إن أعمار الفئران محل الدراسة وصلت حتى العامين, وهو ما يساوي سبعين إلى ثمانين عاما لدى الإنسان.

وأجري على الفئران اختباران اعتمدا على الوصول إلى طعام داخل متاهة وخارجها. وتكررت الاختبارات عدة مرات على مدى عامين. وقال كينسلي إن الفئران التي مرت بتجربتين للولادة قادرة على التعلم وتذكر المتاهة بشكل أفضل من تلك التي مرت بتجربة واحدة أو لم تلد على الإطلاق.

المصدر : رويترز