شركات الهاتف النقال اليابانية تدرس مخاطر الموجات الإذاعية
آخر تحديث: 2002/11/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/11/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/17 هـ

شركات الهاتف النقال اليابانية تدرس مخاطر الموجات الإذاعية

أعلنت شركات الهواتف النقالة اليابانية الأربع اليوم أنها اتفقت على التعاون لدراسة الآثار السلبية المحتملة للتعرض للموجات الإذاعية, استجابة للمخاوف الصحية المتنامية من استخدام الهواتف النقالة.

وتسبب النمو الضخم لاستخدام الهواتف النقالة على مستوى العالم في تصاعد النقاش حول المخاطر الصحية المحتملة المرتبطة بهذه الأجهزة. وأعلن مسؤول في منظمة الصحة العالمية العام الماضي أنه لا يمكن استبعاد وجود صلة بين استخدام المحمول والإصابة بالسرطان دون إجراء مزيد من الأبحاث.

وقالت الشركات اليابانية الأربع، وهي NTT دوكومو التي تتصدر السوق وجيه فون وKDDI وتو كا سيلولار طوكيو إنها ستتعاون كخطوة أولى في دراسة لفحص آثار الموجات الإذاعية على الخلايا والجينات.

وذكر متحدث باسم دوكومو أن من المتوقع أن يستغرق البحث الذي بدأته بالفعل شركته أربع سنوات قبل التوصل إلى أي نتائج حاسمة. وأضاف أن معهد ميتسوبيشي للسلامة الكيميائية كلف بإجراء التجارب الفعلية لضمان الموضوعية. والمعهد وحدة تابعة لشركة ميتسوبيشي للكيماويات.

المصدر : رويترز