قال باحثون أميركيون إن حبات فول الصويا المحمصة قد تساعد على خفض ضغط الدم لدى النساء في مرحلة ما بعد انقطاع الطمث. وربما تكون هذه النتائج مهمة للنساء اللائي يبحثن عن بديل للعلاج بالهرمونات التعويضية التي وجد أنها تزيد من احتمالات الإصابة بأمراض القلب وبسرطان الثدي على المدى الطويل.

وأشار الباحثون إلى أنهم اتجهوا نحو دراسة فول الصويا لأن النساء في اليابان حيث يرتفع معدل استهلاك الصويا تنخفض لديهن معدلات الإصابة بأمراض القلب وسرطان الثدي.

وخلصت دراسة أجراها الباحثون على 60 امرأة على مدى ثمانية أسابيع إلى أن تناول نصف فنجان من حبات فول الصويا المحمصة يوميا أدى إلى خفض ضغط الدم الانقباضي بنسبة
10% وخفض ضغط الدم الانبساطي بنسبة 7% بين المصابات بارتفاع ضغط الدم ممن شملتهن الدراسة.

أما المتمتعات بضغط دم عادي فقد انخفض ضغط الدم الانقباضي والانبساطي لديهن بنسبة 5 و3% على الترتيب. وخفض ضغط الدم يساعد في تجنب الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وذكر تقرير الباحثين الأميركيين الذي قدم أثناء انعقاد التجمع العلمي السنوي لجمعية القلب الأميركية أن تناول حبات فول الصويا المحمصة يبدو أنه يحدث نفس الانخفاض في ضغط الدم الذي تحدثه بعض الأدوية. وأوضح أنه بينما تبدو النتائج مبشرة فهناك حاجة لإجراء دراسة أوسع نطاقا لتأكيد هذه النتائج.

المصدر : رويترز