طبيب يفحص طفلا في مستشفى بأفغانستان (أرشيف)
توجهت فرق منظمة الصحة العالمية (WHO) إلى أجزاء قصية من أفغانستان للتحقق من صحة تقارير أشارت إلى وفاة أكثر من 140 طفلا بسبب أمراض مجهولة.

ونقلت الناطقة باسم الـ WHO لوريتا إيبير غيرادي عن مسؤولين محليين في ولاية باداكشان القول إن 70 طفلا على الأقل ماتوا خلال أسبوع في منطقة درواز بسبب إصابتهم بالسعال والاختناق.

وحذرت غيرادي من أن التقارير الأولية للأعراض المذكورة في التقارير الطبية تشير إلى انتشار وبائي السعال الديكي والخناق, وتوقعت أن يكون الاحتمال الثالث هو الحصبة, إلا أنها استبعدت ذلك قائلة إن المنظمة التابعة للأمم المتحدة قامت بالعديد من الحملات التلقيحية في المنطقة.

وقالت غيرادي إنه وبسبب تعذر الوصول إلى المنطقة الموبوءة قامت فرق الأطباء الدوليين بالدخول إليها عن طريق مدينتي مزار شريف وكابل. وأضافت أن الفرق قد تستغرق أسبوعين لإحضار التقارير النهائية عن الإصابات. وتابعت الناطقة قائلة إن المنظمة كانت في السابق تستلم تقارير مماثلة, إلا أن معظمها لم يكن صحيحا.

يشار إلى أن السعال الديكي والخناق يعتبران من الأمراض المعدية الخطيرة التي تصيب الأطفال وتتسم بمعدلات عالية من الوفيات. ومن الممكن معالجة هذين المرضين بالمضادات الحيوية واللقاحات. يذكر أن الأمم المتحدة قامت بحملات لتطعيم الأطفال في أفغانستان ضد عدد من الأمراض.

المصدر : الفرنسية