تحليل خلايا الدماغ للوقوف على مسببات مرض باركنسون (أرشيف)
توصل باحثون بجامعة كاليفورنيا الأميركية إلى علاج جديد من المكملات الغذائية للأشخاص المصابين بمراحل مبكرة من مرض الشلل الرعاشي أو ما يعرف طبيا بمرض باركنسون.

وقد حقق باحثون سجلوا دراسة بمجلة أرشيف العلوم العصبية نتائج إيجابية للعلاج المعروف باسم "كو-أنزيم كيو 10", وهي مادة مهمة في الجسم تقل بشكل ملحوظ في خلايا الأشخاص المصابين بهذا المرض العصبي. وتتعرض نسبة 1% من الأميركيين فوق سن الـ 65 لباركنسون الذي يسبب لهم الرجفان والارتعاشات وبطء الحركة وتصلب العضلات. وأشار هؤلاء الباحثون إلى أن العلاجات المتوفرة حاليا تسيطر على المرض وتوقف تقدمه.

وقام الباحثون في دراستهم باختبار فعالية مادة "كو-أنزيم كيو10" على 80 مريضا تم تشخيص إصابتهم بباركنسون حديثا. وقد تناولوا المادة المذكورة بجرعات 300 أو 600 أو 1200 ملليغرام يوميا. ثم قاموا بتقييم أعراضهم المرضية قبل الدراسة وخلالها بعد شهر وأربعة وثمانية شهور ثم بعد سنة واحدة.

ولوحظ أن هؤلاء المرضى الذين عولجوا بمادة كو-أنزيم أظهروا تقدما وتطورا أبطأ في الأعراض مقارنة بمن تعاطوا الدواء العادي. وحققت هذه المادة أفضل النتائج عند تعاطيها بأعلى جرعة, وقد كانت آثارها الجانبية بسيطة, ولم تجبر المشاركين على تركها أو تقليل الجرعة المخصصة لهم.

المصدر : قدس برس