أعلنت مجموعة روش السويسرية للأدوية أنها تتوقع موافقة السلطات الصحية الأوروبية أوائل هذا العام على عقار يطلق عليه اسم "مابثيرا" ويستخدم لعلاج نوع خطير من أنواع سرطان الدم. ويعتبر هذا العقار ثاني أهم عقار لهذه المجموعة.

ويستخدم عقار مابثيرا في أكثر من 70 دولة لعلاج نوع أقل خطورة من سرطان الجهاز الليمفاوي.

واكتشفت شركة "آي دي إي سي فارماسيوتيكالز كورب" العقار وطورته بالتعاون مع شركة "جينيتك إنك" الأميركية للتكنولوجيا الحيوية التابعة لروش والمسجلة في البورصة بشكل منفصل.

وقالت روش في بيان إن دراسة نشرت في دورية نيو إنغلاند "جورنال أوف ميديسن" خلصت إلى أن استخدام العقار مع العلاج الكيماوي التقليدي يمكن أن يزيد فرص شفاء المصابين بنوع أكثر شراسة من سرطان الجهاز الليمفاوي -ماعدا النوع المسمى باسم البريطاني هودجكن- ويعمل على إطالة عمر المصابين.

وتبلغ فرص نجاة الذين يخضعون للعلاج الكيماوي مصحوبا بعقار مابثيرا 70% مقارنة مع 57% بالنسبة للذين يخضعون للعلاج العادي وحده.

وقالت روش إن سرطان الجهاز الليمفاوي -ماعدا نوع هودجكن- يصيب نحو 1.5 مليون شخص في العالم، وإنه ثالث أسرع أنواع السرطانات انتشارا بعد سرطان خلايا الجلد الملونة وسرطان الرئة.

المصدر : رويترز