إنتاج عقار جديد لعلاج الزهايمر يتعرض لانتكاسة
آخر تحديث: 2002/1/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/1/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/6 هـ

إنتاج عقار جديد لعلاج الزهايمر يتعرض لانتكاسة

منيت الآمال بإنتاج لقاح جديد لعلاج مرض الزهايمر بانتكاسة عندما أعلنت شركة إيلان الإيرلندية للعقاقير التي تحاول إنتاج اللقاح، أنها أوقفت بشكل مؤقت تجاربها بعد إصابة أربعة مرضى بمضاعفات.

ونال العقار الذي يطلق عليه "أي إن 1792" الإشادة بسبب إمكانية نجاحه في علاج مرض الزهايمر بعد أن أظهرت دراسات أجريت على الفئران أنه يستطيع إزالة الطبقات المتجلطة في المخ التي تعد من الخصائص المميزة للمرض.

وصمم العقار بحيث يحفز الجهاز المناعي بالجسم على تدمير طبقات البروتينات الشمعية الموجودة في مخ الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض. ولكن أنباء بشأن إصابة أربعة من بين 97 مريضا في فرنسا بالتهاب في الجهاز العصبي المركزي بعد تعاطيهم العقار تشير إلى أن اللقاح قد تكون له آثار جانبية. واستخدم نحو 360 مريضا العقار في جميع أنحاء العالم حتى الآن.

وقالت شركة إيلان إنها ستوقف تناول العلاج في القسم الأول من المرحلة الثانية من التجارب حتى يتم تحديد سبب الالتهاب، بالرغم من أن الدراسة نفسها يمكن أن تستمر.

وقال مسؤول في الشركة "قرارنا بوقف تناول مزيد من الجرعات مؤقتا انتظارا لنتائج تقويمنا هو أسلوب قياسي لحماية سلامة المرضى في التجارب السريرية". وتأمل إيلان في إمكانية حل المشكلة دون تعريض عملية إجراء الدراسة للخطر.

وأعقبت التجارب الحالية التي بدأت أواخر العام الماضي -وكان يتوقع لها أن تستمر نحو عامين- تجارب الأمان الناجحة للمرحلة الأولى التي أجريت على أكثر من 80 مريضا. وتحتاج العقاقير إلى الخضوع لثلاث مراحل من التجارب السريرية قبل أن تكون جاهزة للموافقة عليها.

المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية: