كشفت دراسة طبية في الولايات المتحدة نشرتها مجلة نيو إنغلاند الطبية عن خطأ الاعتقاد السائد بأن اتباع نظام غذائي منخفض الكالسيوم يمكن أن يقي من تكون حصوات الكالسيوم في الكلى.

وأظهرت الدراسة التي شملت 120 رجلا أن الرجال الذين اتبعوا نظاما غذائيا لا تزيد كمية الكالسيوم فيه عن 400 ميليغرام في اليوم يبقون عرضة لزيادة فرصة تكون حصوات بالكلى لديهم إلى المثلين مقارنة مع من تناولوا طعاما فيه كمية طبيعية من الكالسيوم وهو ما يقدر بحوالي 1200 ميليغرام يوميا.

ويبدو أن الوسيلة المثلى لمنع تكون حصوات الكلى المؤلمة تتمثل في خفض مستويات الدهون والأملاح في الطعام.

فقد أثبتت الدراسة أن الذين تناولوا كميات منخفضة من الملح والدهون الحيوانية وكميات طبيعية من الكالسيوم انخفضت فرصة تكوين أجسامهم لحصوات في الكلى إلى النصف.

وبناء على نتائج هذ الدراسة فقد دعا ديفد بوشينسكي من كلية الطب وطب الأسنان في جامعة روشستر بنيويورك في مقال بمجلة نيو إنغلاند الأطباء إلى الكف عن وصف نظام غذائي لمرضاهم منخفض الكالسيوم لمنع تكون حصوات الكلى.

المصدر : رويترز