أفاد باحثون مختصون في دراسة نشرتها مجلة "نيو إنغلاند" الطبية بأن مضغ العلكة يفيد في تخفيف الوزن لأنه يساعد في حرق السعرات الحرارية الزائدة بحوالي 11 سعراً في الساعة الواحدة.

ورغم أن مقدار السعرات هذا ليس كبيرا, فإن الباحثين يؤكدون أن مضغ العلكة في كل ساعة يقظة لمدة سنة دون أداء أي تمرينات رياضية أو اتباع أي برنامج حمية, يساعد في تقليل الوزن بحوالي 11 باونداً أي ما يعادل خمسة كيلوغرامات.

واستندت هذه الحسابات التي أجراها الدكتور جيمس ليفاين -من مركز مايو كلينيك الطبي- إلى اختبار سبعة أشخاص متطوعين مضغوا علكة خالية من السكر يومياً لمدة 12 دقيقة بقوة وسرعة متساوية, ثم قاس مقدار ما استهلكوه من طاقة بفحص تنفسهم قبل المضغ وأثناءه وبعده.

ووجد الباحثون أن مضغ العلكة يزيد عدد السعرات المحروقة ويساعد في تحقيق توازن الطاقة في الجسم, مشيرين إلى أن الثدييات الأخرى تحرق السعرات من خلال المضغ المتكرر, فالأبقار مثلا تحرق 20% من السعرات الزائدة عند مضغها الطعام الذي تجتره.

المصدر : قدس برس