نجح الجراحون الأميركيون في إجراء أول عملية زراعة للدماغ لمريض مصاب بداء التصلب المتعدد. فقد تمكن هؤلاء من زراعة أعصاب عزلت من أطراف المريض في محاولة لإصلاح الطبقة الواقية التالفة من الدماغ, التي تتألف من خلايا (شوان) المسؤولة عن تكوين مادة (myelin) التي تحمي الأعصاب في الجسم, إذ يؤدي التلف في هذه المادة الموجودة في الجهاز العصبي المركزي إلى الإصابة بالتصلب المتعدد.

وقال الجراحون في كلية الطب بجامعة ييل الأميركية, الذين أجروا العملية على سيدة مصابة بالمرض, إن الهدف الرئيس من العملية كان التأكد من أنها آمنة وفعالة في علاج المرض الذي يعاني منه 1.4 مليون شخص في العالم.

المصدر : قدس برس