دراسة: الدماغ البشري يتكيف مع الأعضاء المزروعة
آخر تحديث: 2001/6/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/6/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/4 هـ

دراسة: الدماغ البشري يتكيف مع الأعضاء المزروعة

أكدت دراسة فرنسية أن الدماغ البشري عند البالغين يتمتع بقدرة هائلة على التكيف بصورة صحيحة مع المتغيرات التي تطرأ على الجسم البشري بما في ذلك زرع الأطراف، كما حدث مع مريض زرعت له يدان.

وقالت الدراسة التي نشرت في العدد الأخير من مجلة "علم الأعصاب" لشهر يوليو/ تموز القادم إن دينس شاتليه خضع في سن الـ33 لعملية زرع يدين -وهي أول عملية من نوعها في العالم- يوم 14 يناير/ كانون الثاني 2000 بعدما تمزقت يداه في انفجار قذيفة وتم بترهما من فوق المعصم.

وأشارت الدراسة إلى أن قشرة الدماغ تحتفظ بخارطة للجسم بكامله، وهي خارطة تتغير مع بتر أي عضو لا سيما الأطراف (كالساق) بحيث يختفي على سبيل المثال الجزء الذي كان ينقل الإحساس بالألم في الدماغ عند تعرض الساق للأذى.

وبينت الدراسة أن الدماغ الذي فقد أجزاء من الخارطة مع فقد اليدين على سبيل المثال يتكيف مع الأعضاء المزروعة ويرسم لها صورة جديدة معدلة في الخارطة التي يكونها مع مرور الوقت.

وتمكن الأطباء من تتبع المتغيرات في خارطة الدماغ للتكيف مع الأطراف المزروعة وإدخالها في نظام المعلومات المتكامل للدماغ، كما لاحظوا أن عملية التكيف بدأت قبل عملية الزرع مع استخدام أطراف اصطناعية.

بالمقابل لاحظ الأطباء أيضا أن الدماغ استطاع التكيف لدى مريض نيوزيلندي زرعت له اليد اليمنى عام 1998، لكن المريض نفسه لم يستطع التعود على يده الجديدة. وأوضح المريض نفسه أن "اليد بقيت غريبة عني" بالرغم من أن الجسم لم يرفضها، وأضاف "لم أشعر أبدا أنها يدي"، وقد طلب بترها مجددا.

المصدر : الفرنسية