أفادت دراسة أميركية أن مظهرا رئيسيا لنمو المخ يستمر حتى سن الخمسين ولا يتوقف قبل العشرين. وتتعارض نتائج الدراسة المذكورة مع وجهة نظر علمية سابقة تقول إن نمو المخ يتوقف عند فترة المراهقة. 

ويأمل الاختصاصيون أن تساعد نتائج الدراسة في تسليط الضوء على أمراض تصيب المخ مثل الزهايمر وانفصام الشخصية.

واستخدم باحثون أميركيون أشعة الرنين المغناطيسية لقياس تطور المخ لدى سبعين رجلا من الأصحاء تتراوح أعمارهم بين التاسعة عشرة والسادسة والسبعين.

وتوصلت الدراسة إلى أن ما يسمى بالشيء الأبيض الذي يرسل إشارات من جزء في المخ إلى آخر، يستمر في نموه في الفصوص الأمامية والصدغية حتى سن الثامنة والأربعين في المتوسط.

وأكد الباحثون أن القشرة المخية أو ما يسمى بالشيء الرمادي  تصل إلى قمة نموها في نهاية مرحلة المراهقة ثم تأخذ في الضعف حتى مرحلة الشيخوخة.

وشرح الدكتور جورج بارتسوكيس رئيس الفريق الذي قام بالدراسة النتائج بقوله "لو شبهنا مخ الإنسان بشبكة الإنترنت فإن الشيء الرمادي سيكون جهاز الكمبيوتر والشيء الأبيض هو خط الهاتف الذي يصل الكمبيوتر بغيره من أجهزة الكمبيوتر الأخرى".

وأضاف بارتسوكيس أن معظم الناس يعتقدون أن المخ يتوقف عن النمو إما في مرحلة الطفولة وإما عندما يبلغ المرء سن الرشد. وأكد وجود الاختلاف بين سن السابعة وسن الأربعين، وأوضح قائلا "في الحقيقة أنك ليس الشخص نفسه.. والسؤال هو هل كونك لم تعد الشخص نفسه لكثرة خبراتك، أو لأن جهاز الكمبيوتر لديك وهو المخ اختلف كثيرا؟.. هذه الدراسة تقول إن جهاز الكمبيوتر الخاص بك مختلف جدا".

المصدر : رويترز