نقلت وكالة السودان للأنباء عن مسؤولين قولهم إن خمسة أشخاص توفوا بسبب التهاب السحايا في الخرطوم. في هذه الأثناء تنظم السلطات الصحية حملة تطعيم واسعة بين طلاب مدارس العاصمة لمكافحة المرض.

وقال المدير العام لوزارة الصحة مالك عبده إن مرض السحايا لم يصل حتى الآن إلى مرحلة الوباء. وذكرت وكالة السودان للأنباء أن عدد حالات الإصابة بهذا المرض وصلت إلى عشر منذ تسجيل أول حالة إصابة أوائل الشهر الحالي.

وفي الوقت نفسه بدأت السلطات الصحية حملة تطعيم ضد مرض السحايا تستهدف نحو 89 ألفا من طلاب المدارس في الخرطوم وحدها.

يشار إلى أن السودان يعاني مثل غيره من الدول الأفريقية المجاورة من انتشار هذا الوباء في فترة الصيف الجافة، ويختفي نهائيا بمجرد نزول الأمطار في فصل الخريف شهري أغسطس/ آب وسبتمبر/ أيلول.

ففي يونيو/ حزيران من العام الماضي قال مسؤولون بوزارة الصحة السودانية إن نحو 1500 شخص توفوا نتيجة هذا المرض، وأصيب 21 ألفا آخرون به على مستوى البلاد.

الجدير ذكره أن أعراض الإصابة بالتهاب السحايا هي ارتفاع حرارة الجسم، والقيء، والحساسية ضد الأنوار المضيئة. وكانت آخر التقارير التي تلقتها منظمة الصحة العالمية عن حالات الإصابة بالمرض في أفريقيا قد سجلت أكثر من 2300 إصابة في إثيوبيا و3643 إصابة في بينين و415 حالة في الكاميرون.

ومنذ بداية مارس/ آذار الحالي سجلت أكثر من 2300 حالة في تشاد, كما أعلنت السلطات النيجيرية وفاة 15 شخصا على الأقل بسبب الوباء.

المصدر : الفرنسية