مواليد ساعات تغيير الدوام بالمستشفيات أكثر عرضة للموت
آخر تحديث: 2001/12/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/12/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/22 هـ

مواليد ساعات تغيير الدوام بالمستشفيات أكثر عرضة للموت

أكد أطباء سويديون أن الأطفال الذين يولدون أثناء موعد تغيير نوبات العمل في المستشفيات معرضون أكثر من غيرهم للوفاة في الأسبوع الأول من الولادة مقارنة مع الرضع الآخرين. وقالوا إن فترات المساء والليل ومنتصف الصباح من أكثر الأوقات خطورة وخاصة بالنسبة للأطفال الذين يولدون بأطراف ناقصة والذين يحتاجون لرعاية خاصة.

وقال الطبيب يوهان كارلبرج من جامعة هونغ كونغ في تقرير نشر في المجلة الطبية البريطانية إن "تغيير نوبات العمل والساعات التي تعقب هذا التغيير مباشرة هي أوقات تشكل خطورة عالية على رعاية المواليد الجدد". ولا يزال سبب وفاة المزيد من الرضع في هذه الساعات غامضا ولكن كارلبرج يشتبه بأن ذلك قد يرجع إلى سوء الإدارة فيما يتعلق بتغيير نوبات العمل أو عبء العمل الثقيل أو قلة خبرة فريق العمل الذي عمل أثناء المساء والليل.

ووجد الطبيب السويدي زيادة في عدد وفيات الرضع في الأسبوع الأول من الولادة أثناء الليل بعد فحص بيانات من سجلات مواليد سويدية لأكثر من مليوني مولود في الفترة ما بين عامي 1973 و1995. كما لاحظ زيادة الوفيات المبكرة بنسبة 30% وارتفاع معدل وفيات الأطفال الذين يولدون بأطراف ناقصة -ويموتون بسبب نقص الأكسجين- بنسبة 70% في الفترة بين عامي 1990 و1995.

وتؤيد نتائج هذه الدراسة بحثا سابقا أجري في بريطانيا وألمانيا وأظهر أنه لم يطرأ أي تحسن على المشكلة في العقدين الماضيين.

وقال كارلبرج إن الرسالة الجديدة عبر الملاحظات هي أن هذه المشكلة أكثر خطورة على الأطفال ناقصي الأطراف وأن ثمة حاجة إلى مزيد من اليقظة والتحسينات أثناء تغيير دورات العمل بالمستشفيات لتحسين وسائل رعاية المواليد.

المصدر : رويترز