جراح روسي: لا يمكن استنساخ الأعضاء البشرية
آخر تحديث: 2001/12/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/18 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رويترز: العبادي يقول لتيلرسون إن فصائل الحشد الشعبي هي أمل العراق والمنطقة
آخر تحديث: 2001/12/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/18 هـ

جراح روسي: لا يمكن استنساخ الأعضاء البشرية

أعرب جراح القلب الروسي البروفيسور رينات أكشيورين عن اعتقاده بأن تجارب الاستنساخ ستمضي قدما حتى النهاية إن عاجلا أم آجلا. وأبدى الجراح هذه التوقعات رغم اعترافه بأن الاستنساخ سيتسبب في جملة من المشاكل والأمراض الجديدة التي قد تظهر عند حدوث أقل خطأ عند الاستنساخ.

وقال أكشيورين في مقابلة مع وكالة إنترفاكس للأنباء "سيستمر العلماء في أبحاثهم، وبعد فك شفرة الخريطة الوراثية لن يكون علينا التفكير فقط في تركيبة الخلايا اللازمة للاستنساخ، وإنما فيما لا نحتاج إليه أيضا".

ويختلف أكشيورين مع الافتراض القائل بإمكانية استنساخ أعضاء الجسم البشري، وقال بهذا الصدد "على سبيل المثال لا يمكننا استنساخ كبد حتى من النعجة دولّي، لأن الأعضاء البشرية تعمل في ظل عالم فريد لا يمكن الإخلال بتوازنه".

وتابع قائلا إن "استنساخ الأعضاء البشرية" سيعني بشكل كبير استنساخ البشر للاستفادة من أعضائهم، "وهذا يمثل العبء الأخلاقي التام لهذه التجارب". لكنه استدرك بقوله إن جراحات القلب وزراعة الأعضاء تواجه نقصا حادا في الأعضاء من المتبرعين وإن الطلب الكبير على هذه الأعضاء سيفتح الباب أمام دخول أساليب إجرامية إلى مجال الاستنساخ.

وعوضا عن الاستنساخ يقترح أكشيورين إنشاء بنوك لخلايا المنشأ يمكن الاستعانة بها في جراحات زراعة الأعضاء. وأوضح قائلا "لدى البشر مخزون من خلايا المنشأ التي في حالة الإصابة تنمو لأنواع أخرى من الأنسجة، فعلى سبيل المثال تتطور خلايا النخاع الشوكي إلى خلايا عظمية". وحث على ضرورة إجراء أبحاث فعالة لمعرفة كيفية الحصول على كلية أو قلب أو خلايا المخ من خلايا المنشأ.

ويعتقد أكشيورين أنه ليس هناك ضرورة لاستنساخ البشر من أجل توفير مخزون من خلايا المنشأ. وأوضح أن خلايا المنشأ "تتوفر في الحبل السري للمولود الذي يتم التخلص منه أو تقديمه للصيادلة للاستفادة منه في عمل الدهانات". ويمكن استخدام الحبل السري أساسا في توفير مخزون من خلايا المنشأ حيث يحتوي على ما يتراوح بين عشرة آلاف وخمسة عشر ألف نوع من الأنسجة البشرية. وقال أكشيورين إن مواد مثل هذا المخزون "يمكن استخدامها مع أي مريض عندما تتماثل الخلايا".

غير أن أكشيورين يعتقد مع ذلك أن الاستنساخ البشري "سيتسبب في جملة مشاكل". وأردف أنه "لا يمكنني حتى التنبؤ بعدد الأمراض الجديدة التي قد تظهر عند حدوث أقل خطأ عند الاستنساخ".

المصدر : رويترز