التحكم السريع في مستوى السكر بالدم يزيد فرص الحياة
آخر تحديث: 2001/11/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/11/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/22 هـ

التحكم السريع في مستوى السكر بالدم يزيد فرص الحياة

قال باحثون بلجيكيون إن استخدام الأنسولين لجعل السكر في الدم أقرب إلى المستويات العادية بمجرد وصول المريض إلى وحدة الرعاية المركزة بالمستشفى يحسن بصورة كبيرة من معدلات البقاء على قيد الحياة.

ووجد الدكتور جريت فان دن برج الأستاذ بالجامعة الكاثوليكية في ليوفن ببلجيكا الذي أشرف على دراسة نشرت نتائجها في عدد الخميس من مجلة نيو إنجلاند الطبية أن المرضى الذين يجري التحكم بشكل مستمر في مستويات السكر بالدم تقل عندهم معدلات العدوى وحالات الإصابة بالفشل الكلوي ويحتاجون إلى نقل كميات أقل من الدم إليهم.

ويميل المرضى الذين يتلقون الأنسولين إلى مغادرة وحدة الرعاية المركزة بسرعة عن هؤلاء الذين يسمح لمستويات السكر بالدم أن تظل مرتفعة. وتعتمد نتائج الدراسة على ملاحظة أن مرضى الحالات الحرجة للبول السكري تتحسن حالاتهم عندما يتم السيطرة بإحكام على مستويات السكر بالدم.

وحصل 765 مريضا ممن تلقوا علاجا سريعا بالأنسولين بمجرد أن تعدى مستوى السكر بالدم 110 مليجرامات لكل عُشر لتر. والمعدل الطبيعي للسكر بالدم يتراوح بين 80 إلى 110. ولم يحصل باقي المرضى على الأنسولين إلا بعد أن تخطى مستوى السكر بالدم 215 مليجرام وحتى بعد ذلك ظلت قراءات السكر بالدم لديهم تتراوح بين 180 إلى 200 مليجرام.

ووجد الباحثون أن العلاج السريع حقق اختلافا كبيرا حيث خفض معدل الوفيات بنسبة 32% وانخفضت نسبة خطورة عدوى الدم بنسبة 46% بينما انخفض معدل الإصابة بالفشل الكلوي بنسبة 41% وانخفض عدد عمليات نقل الدم إلى النصف.

المصدر : رويترز